عملت سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي على تطوير البنية المجتمعية في الإمارة منذ العام 1982، وقد أنشأت سموها عدة مؤسسات خدمية متكاملة تقدم خدمات متنوعة للمجتمع والأسرة بكل فئاته، وتسهم بشكلٍ أساسي في تمكين أفرادها وتحقيق استقرارهم وأمنهم وفاعليتهم في المجتمع وذلك من خلال تعزيز الجوانب الثقافية والصحية والأسرية وغيرها، وهي: