موزة الخيال تؤكد أهمية تثبيت المبادئ مع تحريك الإبداع

في إطار الجهود التي يبذلها مركز ريادة، أحد مؤسسات المكتب التنفيذي لقرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة، في الارتقاء بالمعارف والمهارات المكتسبة لدى الموظفين والمتدربين، نظم برنامج ذاتي، اللقاء الذي يجمع منتسبي البرنامج بجميع دفعاته مع أحد القيادات في إمارة الشارقة.

جمع اللقاء جميع المنتسبين بموزة الخيال، رئيسة تطوير الأعمال والاستراتيجية لفروع نادي سيدات الشارقة، إحدى أهم القيادات النسائية ممن لهن دور بارز في التنمية الإدارية في إمارة الشارقة، والتي أضحت بصماتها المبدعة والمتميزة في أرجاء المجتمع.

وعبرت موزة الخيال عن مدى سعادتها لإعطائها هذه الفرصة التي ستتمكن من خلالها أن تنقل تجاربها وخبراتها لقادة المستقبل، وقالت: «القيادة ليست مجرد خطوات نتبعها، بل هي مهارة حياتية يجب تطويرها وتنميتها، وحيثما وجد القائد عليه باكتساب الخبرات من حوله وتوسعة نطاق معارفه وقدراته».

وقالت: «أكثر ما يجعلني أطور من ذاتي هو تعاملي مع الناس، على اختلاف فئاتهم، فأنا مع الاحتفاظ بالمبادئ والأخلاقيات وتثبيتها وإن اختلفت المسؤوليات والمناصب».

وتحدثت عن أهم ما تفخر به من إنجازات فقد أوضحت بأن في كل مرحلة من حياتها كانت لها إنجازات مختلفة ومميزة، أما إنجازها المرتبط معها مدى العمر فهم أبناؤها الذين أصبحوا من الشخصيات التي تفتخر بها.

واختتمت موزة الخيال لقاءها بالمنتسبين وقالت: «أوصيكم بالاستمتاع والتوكل على الله، فمهما كان الطموح لا تجعلوه يفقدكم لذة الاستمتاع بما تفعلونه، ثم إن التوكل على الله هو أهم أسباب الرضا والموازنة بين الدنيا والآخرة هو أساس الاستقرار والراحة النفسية والسعادة».

وقامت فاطمة الشحي، مديرة مركز ريادة، بالشكر والثناء على موزة الخيال، كما شكرت جميع الحضور وتمنت لهم الاستفادة من كل ما تم ذكره خلال اللقاء وتطبيقه سواءً في الحياة العملية أو الشخصية.

ويأتي هذا اللقاء الذي يجمع منتسبي برنامج ذاتي مع أهم القيادات في إمارة الشارقة، تأكيداً على أهمية تناقل الخبرات والتجارب بين الأجيال، وتماشياً مع رؤية سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، بخلق قادة للمستقبل قادرين على البدء بدور قيادي.