اختيار سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك شخصية العام الإسلامية

: أثنت قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة في الشارقة، على اختيار سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك – أم الإمارات – شخصية العام الإسلامية في جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم. وقالت أن التكريم صادف أهله، خاصة وأن سموها تستحق وبجدارة هذا التكريم كونها سباقة إلى فعل الخير لكل المحتاجين في بقاع الأرض، إيمانا منها بما جاء في كتابه الحكيم “وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ”.

وقالت سمو الشيخة جواهر في تصريحها للخليج، بأن سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، مثالا للمرأة المسلمة التي نريدهانفخر بها ونحذو حذوها، والتي تتحلى بالأخلاق الحميدة، والنظرة الثاقبة للأمور، وهي شخصية قيادية بامتياز، تتلمذت على يد المغفور له بإذن الله الشيخ زايد آل نهيان رحمه الله، والذي كان من أوائل الذين حصلوا على هذه الجائزة.

والشيخة فاطمة ناصرت المرأة، ونجحت في إكسابها المزيد من الحقوق عبر إصدار الكثير من التوصيات والتوجيهات، كما حفظها القرآن الكريم لها. وساهمت إلى حد كبير في الوضع الذي وصلت إليه الإماراتية في مجال الأعمال والمناصب القيادية العليا، هذا إلى جانب المشاريع الإنمائية، في الدولة، وخارجها.
وأكدت أن الشيخة فاطمة تستحق أكثر من هذا التكريم بكثير، وأن الله عز وجل سيجزيها خير الجزاء والثواب على أعمالها الطيبة التي شملت الكبير والصغير، ولم تترك فردا إلا وساندته بالرأي والمشورة والدعم.

وأضافت قائلة: “لقد اعتدنا دائما على ما تقدمه عوّدتنا سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك من على دعمهاالكبير على الصعيدين المحلي والعالمي، وهذا ما يجعلنا نفخر بإنجازات سموها النابعة من اهتمامها بتطوير المجتمع الإماراتي ككل، وإنه من الواجب علينا جميعا أن نقدر هذه الجهود المبذولة، وأن نخطو خطاها نحو الرقي في تقديم كل ما يحتاجه الآخرون. ومن منطلق اهتمامنا بمبادرات أم الإمارات المجتمعية، فإننا سعداء جدا لحصول سموها على هذا التكريم الذي يشهد على إنجازات سموها في خدمة الإسلام والمسلمين عن طريق المساهمة في الأعمال الإنسانية والخيرية المختلفة التي ستنقذ أرواحا تعاني بشدة من قسوة الحياة، وستخفف عنهم حدة هذا الألم، لذلك نحن نبارك لها هذا التكريم الذي يضاف إلى رصيدها متمنين أن يدوم التوفيق رفيقا لها، وأن يدوم المجتمع عونا وسندا للأعمال التي تقدمها”.